Uncategorized

نقطه ومن اول السطر

نقطه ومن اول السطر.                                            كتبت /د عبير نصار 
ما أجمل أن يعيد الإنسان تنظيم نفسه بين الحين والآخر ، فكلما مر الإنسان بمواقف مختلفة في حياته كلما تعلم منها فقد تزيده قوة وإصرار علي تحقيق مايتمني ،اعرف جيداً أن ليس كل مافي البال يقال ،ولكن في اعتقاد نفسي ان اصعب شيء علي الإنسان وفي الحياة عمومًا هو التعود ،التعود والتعلق ، لو انك اصبحت متعود علي شيء معين في حياتك هو بالنسبه إليك الحياة نفسها الحياة التي تشمل الماء والهواء وكثيرا من الأشياء الآخري ،فهل يمكنك بعد التعود علي ان حياتك لا تكتمل إلا بهذه الأشياء هل يمكنك الإستغناء عنها ،أوالعيش بدونها؟ كلنا بلا استثناء نحلم ونتمني ولكن لا نقدر إلا علي ما كتبه القدر علينا فكل مانتمناه يأتي إلينا القدر بتغييره ، وتقبل الواقع فيه كثير من الحكمة والهدوء والطمأنينة عندمانعرف جيدًا انها ارادة الله فتصبح الحياة اكثر سهولة واقل تعقيدا حتى لو لم نفهم الحكمة عند حدوثها ولكننا سنفهمها لاحقًا كلما اقتنعنا اننا مسيرون فى كثير من امور حياتنا شعرنا بالرضا فالاقدار تجرى بامر الله
ومع وجود الامل وكثير من الدعاء تستمر الحياة
فالتفاؤل فن يصنعه الواثقون فى الله

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى