المرأة والطفل

المرأة

المرأة.                                                                             كتبت ايمان طلعت 
المرأة هي ذاك الكائن اللطيف المحبوب فهي المسؤولة عن تربية أجيال جديده شبابا و إناثا لبناء مستقبل افضل لهم ،ولها دور فعال لا ينكره أحدا في المجتمع و تطوره ، فهي لا تقل شيئا عن الرجل أهمية ولا قيمه , ولها وجودا و مكانا في اساس المجتمع ، فالمرأة نصف المجتمع .
فهي الأم والزوجة والأخت والصديقة، وهي ايضا الطبيبة والمهندسةوالمعلمة والمربية ، دائما ما نقول و نحكي عن قوة المرأة وإسهامها في بناء الأسرة والمجتمع وتطويره على مدار التاريخ .
فالمرأة في الحقيقه لا تختلف عن الرجل أبدا ، بل هي في كثير من الأوقات تمسك بيد الرجل، وتسانده و تقف بجانبه ، و هي تلك الإنسانة التي دايما ما تنسى نفسها من أجل غيرها ، ولو أراد الرجل أن يفعل كل ما تقوم به المرأة من الواجبات التي عليها فعلها كل يوم فلم يستطيع فعل ذلك ، وحتى لو كانت المرأة تعمل إلا أنها تكون مسؤولة عن بيتها بأكمله هي تقوم بمسؤولياته على أكمل وجه .
و أن المرأة هي مصدر الرعاية و الحنان في الأسرة ، فقد أثبت في كل العالم أن الطفل بحاجة إلي الرعاية و الاهتمام فالأم تكون له المعلم الأساسي له و ياخد ذلك اثر كبير في نفسه .
كما إن للمرأة دور لا ينكره أحد في حياة الرجل ، فهي التي تكون منبع الحنان له ، والزوجه رفيقة الدرب و التي تهون عليه مصاعب و ضغوطات الحياه ،و الاخت التي تهتم بامور اخوها ، كما انها البنت التي ترعي و تهتم بوالديها و تكون مصدر العطف و اللطف علي ابويها ، و تكون الصديقة و كاتمة الاسرار .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى