أخبار الرياضة

مدرب المنتخب المصرى للكاراتيه ( كاتا ) ابراهيم مجدى أسطورة الكاتا المصريه

 

بقلم فاطمة يوسف

أسطورة الكاتا المصرية ابراهيم مجدى يوسف مواليد ١٩٨٩/١١/١ بداء ممارسة الكاراتيه ١٩٩٤ حقق بطولات عالميه وتوج بأكثر من ٢٥ ميداليه متنوعة فى بطولات عالميه ومن أهم البطولات كلاعب
– ذهبية بطولة العالم شباب ٢٠٠٧ تركيا
– برونزية الجماعي بطول العالم ٢٠١٢ باريس
– فضية الجماعي بطولة العالم ٢٠١٤ بريمن
– برونزية world combat games لأحسن ٨ لاعيبة ٢٠١٣
– لاعب الكاتا الوحيد الحاصل على فضية بطولة العالم للأساتذة ٢٠١٣ بكولومبيا
– بطل إفريقيا أكثر من ٥ مرات
– بطل العرب و بحر متوسط ٣ مرات
– أكثر من ٢٥ ميدالية دولية متنوعة في بطولات دولية مختلفة
– حاصل على وسام الجمهورية للرياضة من الطبقة الأولى
ولم يكتفى بالإنجازات التى حققها كلاعب بل إتجه إلى مجال التدريب لينقل خبرات الملاعب إلى أبطال الكاراتيه المصرى وكانت سيرته الذاتية كمدرب كالتالى
كانت البدايه فى مجال التدريب مساعد مدرب في ٢٠١٧ و حصول المنتخب الشباب في هذا العام على فضية الكاتا جماعي شباب و برونزية الكاتا فردي شباب و ذهبية الكاتا جماعي شبات.
– ثم مدرب منتخب الناشئين ٢٠١٩ من الفترة ٢٠١٩/١ و حتى ٢٠١٩/٨
– ثم مدرب منتخب مصر الأول رجال و آنسات ٢٠٢١ و الحصول على:
– فضية الدوري العالم رجال كاتا جماعي بتركيا
– برونزية الدوري العالمي جماعي آنسات تركيا
– برونزية الدوري العالمي جماعي آنسات برتغال
– فضية الدوري العالمي بمصر كاتا جماعي رجال
– برونزية الدوري العالمي بمصر كاتا جماعي رجال
– برونزية الدوري العالمي بمصر كاتا جماعي آنسات
– ذهبية أفريقيا كاتا جماعي آنسات
– ذهبية أفريقيا كاتا جماعي رجال
– ذهبية أفريقيا كاتا فردي آنسات
– ذهبية أفريقيا كاتا فردي رجال
– برونزية بطولة العالم كاتا جماعي آنسات لأول مرة بالتاريخ المصري
– خامس كاتا فردي آنسات
اسطورةالكاراتيه ( الكاتا ) المصري الذى غير مسار الكاتا المصريه ووضعها على خريطة البطولات العالميه وأصبح المنتخب المصرى قادرعلى خوض منافسات الكاتا العالميه واعتلاء منصات التتويج …..
وعن دور الاتحاد المصرى للكاراتيه برئاسة الاستاذ محمد الدهراوى فى كل هذه النجاحات والبطولات ؟

أكد العالمى ابراهيم مجدى ان للإتحاد دور كبير في هذه النجاحات وأشار الى انه منذ ٧ سنوات نتائج الكاتا كانت غير مرضية و لا تليق بسمعة مصر في … فكان دور الاتحاد انه نفز كل المطالب اللي طلبتها منه سواء معسكرات أو مشاركة في بطولات، ساعدني كتير في السيطرة على اللاعيبة بأنه كان بيأكد على أي قرار بقرره و بيعملي support للقرار دا..
الاتحاد نفذ كل اللي تم الاتفاق عليه من نظام في أول الموسم و كان بيدعم جدا هذا النظام و دا كان أساس النجاح إن يكون المدرب و الإدارة على نفس الصفحة و نفس الفكر …
ووعد العالمى ابراهيم مجدى بمزيد من البطولات ورفع إسم مصر فى المحافل الدوليه دائما

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى