المقالات

هي كيميا ؟؟؟ !!! سؤال يطرح نفسه

هي كيميا ؟؟؟ !!!
سؤال يطرح نفسه

كتب مهاب حسن …. الاسكندريه

عند شرح اي موضوع ويصعب فهمه سواء كان في امر من امور الحياة أو العلم أو السياسة أو حتى في الفن ولم يفهمه المتلقي أو المستمع فيكون الرد مش فاهم ليه؟ …. هي كيميا؟
وكأن علم الكيمياء من أصعب العلوم التي يضرب بها المثل للدلالة على صعوبة الفهم. ولذلك يهرب كل الكيميائيين من ذكر وظائفهم الأساسية فمنهم من يعرف نفسه بأستاذ والآخر يقول مهندس والثالث يقول مدير كذا، حتى عندما يلتقي بعض الأشخاص في مؤتمر أو حفل تعارف ويسأل أحد الآخر عن مهنته فيجيبه أنا كيميائي / فلان الفلاني، غالبا ما يحدث تنافر بينهما وينتهي الحديث.
إذا ماهي الكيمياء؟؟
عرف الإنسان القديم علم الكيمياء على انه مزيجاً من العلوم الأساسية، اختلطت فيها الكيمياء مع الفيزياء والفلك والفلسفة؛ وارتبط هذا العلم منذ القدم بالمعادن والتعدين وصناعة الألوان والدواء وبعض الصناعات الفنية مثل صناعة الزجاج، ودبغ الجلود وصبغ القماش. وتطورت المفاهيم على مر الزمان، ففي العصور الوسطى تداخلت الكيمياء مع السحر والشعوذة، حيث كانت تهدف إلى اكتشاف طريقة لتحويل المواد إلى ذهبٍ أو صنع إكسير الحياة الذي يمنح الخلود.
وتحولت الكيمياء الى علم له قواعده وقوانينه على يد العرب والمسلمين الذين كانوا أول من اشتغل به بعد سقوط الإمبراطورية الرومانية، وذلك في القرن الأول الهجري، وتحولت من مجرد صنعة أو حرفة يختص بها المشعوذون إلى علم متكامل قائم بذاته يقوم على التجربة العملية والمنهج العلمي. كان علماء العرب أول من أسس مفهوم التجريبية في الكيمياء؛ ولقب جابر بن حيان بـ “أبي الكيمياء”، حيث سٍميت الكيمياء عامةً بـ صَنْعَة جَابِر ، فهو المؤسّس الحقيقي لعلم الكيمياء المبني على مفهوم التجريبية، إذ يقول: إن واجب المشتغل بالكيمياء هو العمل وإجراء التجربة، وإن المعرفة لا تحصل إلاَّ بها. وعرف العرب حينها العمليات الكيميائية داخل المختبرات، وطوروها وصنعوا أدواتها الخاصة، وهي نفسها التي نستعملها اليوم.
قد يستخدم الكيميائيون رموزا اختصارا للتعبير عن المركبات التي يقومون بتحضيرها، وقد يستخدمون معادلات للدلالة على سير التفاعلات التي يتابعونها، فيتصور غير المتخصص أنها دلالة على أعمال السحر التي تستعصي على الفهم، بينما هي في الأصل لتسهيل التواصل وتسريع الفهم.
فسر العلماء لغز الكيمياء بين البشر!ولماذا ينجذب شخصان مختلفان لبعضهما؟
فأحياناً نقول: بين فلان وفلان كيمياء، أي في حال التقائهما يحدث تفاعلا، ونتجت عن علاقتهما تركيبة جديدة وانهما متناغمان مع بعضهما، نتيجة حدوث عملية كيميائية جمعت بينهما، أو نقول: ليست بينهما كيمياء، أي من الصعب أن تسفر هذه العلاقة عن شيء جديد، لذلك كثيراً ما نجد عدم وئام بينهما.
تماماً كما يحدث في علم الكيمياء، حيث يؤدي خلط المواد والأحماض إلى تفاعلات تفرز مادة جديدة، إما تكون مادة مفيدة كالماء أو ملح الطعام أو الأكسجين مثلاً، أو مادة عبارة عن غازات ضارة بلا فائدة، وعلى هذا الغرار، تكون الكيمياء بين البشر.
وما يؤكد ذلك، ظهور الكتاب الأول الذي يتحدث عن”الكيمياء البشرية”في العام 1914، والذي أكد مؤلفه وليام فيربرن، على أن الإنسان ما هو إلا مجموعة من المواد الكيميائية التي تتفاعل مع غيرها من المواد الكيميائية الأخرى، مقترحاً استخدام مبادئ علم الكيمياء عند تحليل العلاقات بين الناس، وتفسير ردود الأفعال بينهم.
كما اعتبر العلماء أن الكيمياء بين الأشخاص مجرد مقدمة منطقية لإنشاء العلاقات بين الناس، وأن هذا الانجذاب يتكون تجاه أشخاص محددين دون غيرهم، نتيجة وجود جين يطلق الإشارات الكيميائية القوية تسمى “الفيرمونات”، من خلاله يتحدد من الشخص الذي ننجذب إليه.
وأما خبراء الطاقة فيجدون أن لكل إنسان طاقة معينة سواءً أكانت إيجابية أم سلبية، فإذا كانت الطاقة بين أي اثنين متشابهة إيجاباً، حينها سيحصل”تجاذب”، بينما سيحدث “نفور”في حال كانت الطاقة بينهما سلبية.
ومن ناحية أخرى، يؤكد خبراء الاتصال أن الكيمياء بين البشر ما هي إلا تواصل لا يتم من خلال الكلام فقط وإنما بالكلام والحوار أيضاً، لما لها من علاقة بتوافق الطباع وتناقضها، حيث يبدأ الإنسان منذ صغره بتشكيل الأشياء التي يحبها أو يبغضها، لتصبح لاحقاً كجزء من شخصيته، ثم تتحول إلى سلوك وعادات عنده.
هناك نوع من أنواع الكيمياء بين البشر تُدعى”كيمياء الشعور بالراحة”، ويقصد بها أن تقابل شخصاً في حياتك تشعر معه بسلاسة وانطلاق في الكلام، كأنك تعرفه منذ زمن، أو كأنك قابلته مسبق
معني ذلك أن الكيمياء هي مجموعه تركيبات أما تتوافق وتنتج مواد هامه وصالحه للاستخدام أو مواد ضارة يجب التخلص منها … ايه رأيكم … مفهوم ولا … هي كيمياااا؟؟؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى