اقتصاد

▪️تعاون جاد بين الاستثمارات المصرية والليبية في المرحلة المقبلة .

▪️تعاون جاد بين الاستثمارات المصرية والليبية في المرحلة المقبلة .
متابعة-رشا حافظ

▪️عبدالوهاب : لدينا توجهات بالتعاون المثمر مع الاستثمارات الليبية في البلدين

▪️الشرقاوي :
الملتقيات الثنائية تحقق الاستثمارات البينية في القارة

في اطار الجهود المتواصلة لجمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة داخل مجتمع المال والاعمال الافريقي ،قام الدكتور يسري الشرقاوي رئيس جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة برفقة السيد / قويدر ابراهيم قويدر رئيس المنطقة الاقتصادية الحرة بالمريسة ببنغازي – ليبيا ومعه السيد/ اسامه الجهني ممثلا عن المنطقة ، بزيارة لمقر الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة بجمهورية مصر العربية وكان في استقبالهم فريق رفيع المستوي من الهيئة برئاسة المستشار محمد عبدالوهاب رئيس الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة

يأتي اللقاء في الاطار العملي والجاد والمتواصل بين البلدين و جهود مصر في اعادة اعمار ليبيا و توجهات القيادة لدي البلدين بضرورة العمل الجاد علي توسيع الشراكة الاستراتيجية بين رجال الاستثمار والاعمال والمال في البلدين وربطهم بالاشقاء في القارة الافريقية ، بشكل يحقق متطلبات المرحلة ، وما سوف تشهده المرحلة المقبلة من تكامل بين البلدين .

تناول اللقاء العديد من النقاط يأتي في مقدمتها بحث سبل التعاون في مجالات الاستثمار والمناطق الحرة ونقل التجربة المصرية في تطوير خدمات الاستثمار والمستثمرين وجذب الاستثمار الاجنبي وتحسين مناخ الاستثمار من خلال اليات وتشريعات محدثه ربما يكون الجانب الليبيي في حاجه الي الاستعانة بها في المرحلة المقبلة في تأسيس وتدشين المناطق الحرة الاقتصادية

وأكد المستشار محمد عبدالوهاب رئيس الهيئة انه وفق التوجهات للرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية و دولة رئيس الوزراء د مصطفي مدبولي فاننا حريصين كل الحرص علي تعميق التعاون المشترك مع الاشقاء في ليبيا ، وضرورة العمل وفق خطة واهداف ومشروعات استثمارية محددة في مجالات مختلف لكي نحقق انجازاً لخدمة الاستثمارات في البلدين

واكد عبدالوهاب علي ضرورة وضع خطة شاملة مدروسة للعمل ذات اهداف قصيرة واهداف طويلة في قطاعات ومجالات وفئات الاستثمار المختلفة بشكل يضمن استدامة التعاون الموسسي في هذا المجال الحيوي والهام للاقتصاد في البلدين .

وقدم المهندس قويدر ابراهيم قويدر عرضاً تقديميا شاملاً عن المنطقة الاقتصادية الحرة بالمريسة – بنغازي التي تعُد مماثلة للمناطق الاقتصادية الحرة المتكاملة التي تنتشر عالميا ومنها ما هو في مصر بتجربة رائدة ، واكد علي جاهزية المؤسسات الاقتصادية والاستثمارية الليبية علي الدخول مع الاستثمارات الاجنبية في شراكات استثمارية كبري علي الاراضي الليبية في نموذج جديد ومحدث ولا استغناء عن الخبرات المصرية في ذلك الصدد ولدينا العديد من المشروعات الاستثمارية تخدم اعادة بناء وتشييد البنية التحتية الليبية وتخدم الخطة التي تستهدفها مصر لمد الطرق والجسور البرية للعبور لغرب افريقيا وفتح اسواق جديدة للمنتجات المصرية بوسط ليبيا .

ومن جانبه أكد الدكتور يسري الشرقاوي حرصه كرئيس لجمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة علي فتح افاق العمل والتواصل ونقل المعرفة والتجارب الاستثماريك الناجحة داخل مجتمع المال والاعمال والاستثمار المصري والافريقي ، وان ما قدمته مصر من مؤتمراً عالميا احتضنته مدينة شرم الشيخ قبل شهر للترويج للاستثمار في القارة ، اتي بثمار جيدة انعكست علي رغبة الدول الشقيقة الافريقية ومنها ليبيا وكذاك بعض دول القارة بضرورة التعاون الجاد ، مما يتطلب دعم فكره جديدة لعقد ملتقيات ثنائية محدثة للاستثمار والتعاون الاقتصادي بين دول القارة ،في مراحل تجعلنا نصل الي مخرجات تعضض وضوح اهداف الخطط المطلوب العمل عليها ، وكذلك دعوة المؤسسات الاستثمارية والائتمانية والجهات الممولة والبنوك والمصارف ومجتمع الاعمال وكافة الشركاء الاستراتيجين في مشروعات القطاع الخاص لبحث تذليل الصعاب وحل المشكلات بالشكل الذي يُعد الدافع الاول للتوسعات ونقل الاستثمارات البينية في القارة ، وكذلك تكون هذه الملتقيات بمثابة المساحة لعرض الفرص الاستثمارية بشكل ثنائي و واضح بالاحجام الاستثمارية المختلفة امام مستثمري القطاع الخاص الراغبين في الاستثمارات المباشرة

اكد الطرفان في نهاية الاجتماع انه سيتم العمل بشكل متسارع علي تقديم تصور شبه نهائي حول الملتقي المزمع عقده خلال العام الجاري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى