أسرة و مجتمع

أشكال عيوب النطق والكلام(الأفازيا)

 

أشكال عيوب النطق والكلام(الأفازيا)
بقلم : مهرابيل سمير
أخصائي تربية خاصة – تخصص تخاطب وتواصل

أن هناك أشكال متنوعة لعيوب النطق والكلام تتطلب المزيد من الجهد لسدها وتجاوزها وذلك بالتعاون بين العيادات العلاجية والنفسيه والكلامية ومن هذه الأشكال المرضية الكلامية الأفازيا وهي مصطلح يوناني الأصل يتضمن كافة العيوب والمشاكل المتعلقة بفقدان القدره علي التعبير والكلام والنطق والكتابه والفهم لمعني الكلمات المنطوقه و هناك أنواع متعددة لهذه العيوب الكلامية (الأفازيا) وهي:-
* الأفازيا الحركية:-
-مرضي هذا النوع يعانوا من أحتباس في الكلام نتيجه لإصابتهم بخلل في التلفيف الجبهي بالمخ القريب من مراكز الحركه والكلام وبسبب هذا يكون المريض غير قادر علي النطق بحيث لا تتعدى مفرداته كلمه أو كلمتين ومع ذلك يكون قادر علي فهم الكلمات ومعرفتها سواء من الكتب أو وسائل الإعلام أو سمعها من البيئه المحيطة به.
*الأفازيا الحسيه:-
-تحدث نتيجه للإصابة في مركز السمع والكلام في الفص الصدغي من الدماغ وينتج عن هذه الإصابة ظاهره تسمي (العمي اللفظي)أو(العمي السمعي)وهنا المريض يفقد القدرة علي تميز الأصوات المسموعه وإعطائها دلالاتها اللغويه فهو يسمع الحرف ولكن لا يستطيع ترجمته فالمشكلة هنا لا تتصل بالقدرة السمعية ذاتها بل بإضطراب القدره الإدراكية السمعيه.
*الأفازيا الفهمية:-
-المريض هنا يقوم بترديد نفس كلمات السؤال أو الوقوف عند كلمة واحدة فقط والسبب هو عدم قدره المريض علي فهم الكلمات المنطوقه بشكل كلي أو جزئي والإصابة هنا لا تتعلق مباشرة بالنطق بل بعدم إدراك وفهم الأصوات والمعاني.
*الأفازيا الكلية:-
-هؤلاء المرضي بهذا النوع من الأفازيا يعانون من أحتباس كلامي وأضطراب القدره علي فهم مدلول الكلمات المنطوقه أو المكتوبه ويعود السبب في هذا إما الإصابة بجلطة دموية أو نزيف مخي.
*الأفازيا النسيانيه:-
-المصاب يكون غير قادر علي تسميه الأشياء والمرئيات التي تقع حوله وإن تم الضغط عليه لتسمية الأشياء إما أن يصمت أو يجهد نفسه كثير جدا في التذكر.
*أفازيا القدره علي التعبير بالكتابه:-
-يرجع سبب الإصابة بها لوجود تلف في مركز حركه اليدين الموجود بالدماغ وتكون مصحوبه بشلل في الذراع الأيمن والمصاب هنا يتعذر عليه الكتابه.
-وإلي اللقاء في مقال أخر نستكمل فيه طرق العلاج المناسبه للأفازيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى