Uncategorized

الرئيس السيسي يوجه التحية لهيئة قناة السويس وجميع العاملين بها للخروج من الأزمة بأقل الخسائر،

الرئيس السيسي وجه التحية لهيئة قناة السويس وجميع العاملين بها للخروج من الأزمة بأقل الخسائر، وخلال مؤتمر صحفي أكد الرئيس أن مصر لديها إدارة وفريق عمل في قناة السويس يتمتع بخبرات وكفاءة عالية على مدار 150 عام في إدارة القناة

أبرز تصريحات الرئيس خلال المؤتمر الصحفي:-
– تم عمل ميناءين وجاهزين للافتتاح خلال شهرين ميناء في برنيس أمام أشقاءنا في ميناء جدة برصيف 1600 متر بجانبه مطار على البحر الأحمر جاهز للافتتاح، وفي السخنة يتم عمل مشروع ينتهي خلال سنتين هذه الميناء ستكون الأكبر على البحر الأحمر.
– افتتحنا قبل ذلك ميناء شرق بورسعيد وبيخدم الهيئة الاقتصادية لقناة السويس.
– على البحر المتوسط سنفتتح خلال شهر أو شهرين ميناء جرجوب ويبعد عن الحدود الليبية حوالي 200 كم، وأرصفته حوالي 1600 متر بعمق حتى 18 متر.
– يتم عمل تطوير لميناء دمياط وميناء إسكندرية وميناء أبو قير بالإضافة إلى الميناء الذي سيتم افتتاحه في جرجوب.
– ميناء أبو قير سيكون من أكبر الموانئ التي يمكن أن يستقبل غاطس 22 متر في السفن.
– يتم عمل القطار السريع مع كل ذلك وسيتحرك من ميناء السخنة إلى العلمين أو إسكندرية أو جرجوب خلال 3 أو 4 ساعات.
– نعمل على ربط المتوسط بالبحر الأحمر بشبكة موانئ بها ربط سكة حديد حديثة ومتقدمة جدا.

– الدلتا الجديدة.. مليون ونص فدان بفضل الله خلال سنتين سيتم زراعتهم على طريق الضبعة، الصوب الزراعية أنتجت حتى الآن نحو 100 ألف طن.
– المليون ونصف المليون فدان بالضبعة المياه الخاصة بهم لم نأخذها من أحد ولكننا أخذنا المياه الخاصة بنا وعملنا لها معالجة ثلاثية متطورة لتصبح صالحة طبقا للمعاير العالمية الصحية للاستخدام في الزراعة، وتم عمل ذلك في 3 مناطق الأولى في المحسمة بقدرة مليون متر لزراعة 50 ألف فدان شرق القناة بدلا من إلقاءها في بحيرة التمساح وتلوثها.
– شهر يونيو المقبل محطة بحر البقر قدرتها 5.6 مليون متر في اليوم تم استغلالها بدل من إلقاءها في المنزلة وسيتم نقلها لشرق القناة من خلال سحارات لمحطة المعالجة ونعمل بهذا المشروع من سنتين وسيساهموا في زراعة 500 ألف فدان شرق القناة.
– “مشروع الضبعة.. اتكلمنا عن مستقبل مصر ودا حوالي 250 ألف فدان بنتكلم عن مياه بتترمي في الماكس في اسكندريه هنعالجها، حوالي 6 مليون كم في اليوم وهيتم معالجتها لتكون صالحة للاستخدام في الزراعة وهي الدلتا الجديدة، مستقبل مصر مع محطة الحمام الجديدة 6 مليون كم في اليوم، هتخش لزراعة المليون فدان بالإضافة للمياه الجوفية التي تستخدم، مليون فدان في منطقة الضبعة و500 ألف فدان في سيناء و600 ألف فدان في توشكى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى